الجزائر تحجب موقع الفيسبوك وتويتر لمنع الغش في لجان الامتحان

لقد خرجت دولة الجزائر بحيلة جديدة لمعالجة قضية الغش داخل لجان الامتحان بين طلاب المدارس من خلال حجب مواقع وسائل التواصل الاجتماعي، مثل: الفيسبوك وتويتر.

ومن اجل منع الغش فى امتحانات المدارس الثانوية، قامت السلطات الجزائرية يوم الأحد بمنع وصول المستخدمين داخل الجزائر إلى موقع فيسبوك وموقع تويتر ومواقع وسائل التواصل الاجتماعي الأخرى فى شتى أنحاء البلاد داخل الدولة الواقعة فى شمال أفريقيا.

أجهزة المحمول

وتأتي هذه الخطوة بعد تسريب أوراق امتحانات طلاب المرحلة الثانوية إلى صفحات مواقع التواصل الاجتماعي قبل الامتحان في أوائل شهر يونيو / حزيران الماضي، حيث استطاع الطلاب الوصول إلى أسئلة الامتحان على صفحات موقع الفيسبوك وغيرها من صفحات مواقع وسائل التواصل الاجتماعي.

وبسبب هذه التسريبات، تعين على 300 ألف من الطلبة البالغ عددهم 800 ألف الذين تقدموا لامتحان “البكالوريا” فى وقت سابق التقدم مرة أخرى لخوض الامتحان يوم الأحد.

الفيس بوك

ونقلت الصحيفة عن لسان مسؤول قوله أن: “هذه الخطوة تهدف إلى حماية الطلاب من نشر أوراق مزيفة لهذه الامتحانات”.

وفي حين حجبت الجزائر مواقع وسائل التواصل الاجتماعي لمكافحة عملية تسريب الامتحانات، فقد تم الإبلاغ عن حالات مماثلة في دولة أوغندا و”برازافيل” عاصمة جمهورية الكونغو بشأن الأوضاع السياسية المقلقة التي تمر بها تلك البلدان.

ووفقا لتقرير نشره موقع “أفريكانيوز دوت كوم” الإخباري فى وقت سابق من هذا الشهر، يفيد بأن الشرطة اعتقلت عددا من الأشخاص، من بينهم مسؤولين يعملون فى إدارات ومطابع التعليم الحكومية في ضوء عملية التحقيق فى جريمة تسريب أوراق الامتحانات.

أجهزة المحمول

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *